القائمة الرئيسية

الصفحات

اخر الأخبار [LastPost]

حقيقة وفاة الدكتور مجدي يعقوب

وفاة الجراح المصري مجدي يعقوب تشن الحزن فى مصر

الدكتور مجدي يعقوب

من ساعة تقريباً تم تداول خبر محزن علي منصات التواصل الاجتماعي، خبر وفاة الدكتور الجراح مجدي يقوب، الذي قدم حياة جديدة بعد فضل ربنا سبحانة وتعالي، للكثير من الاطفال والكبار، وزرع بداخلهم روح وحياة جديدة كاملة، بفضل العلم الذي وصل الية، وبعد اقتراب نهاية عام 2021، يتم الاعلان عن وفاة المصري الخلوق الدكتور مجدي يعقوب...

مما شن هذا الخبر ضجة كبيرة علي مواقع التواصل الاجتماعي، وتصدر التريند الان علي جميع محركات البحث، ممكن تشارك البعض التعليقات علي خبر الوفاة، والمصدر الذي اعلن عن وفاة مجدي يعقوب مصدر موثوق منهم مما شن حزن كبير علي جميع الشعب المصري بعد سماع هذا الخبر الحزين...

وفاة الجراح المصري مجدي يعقوب تشن الحزن فى مصر

وقبل هذا الخبر الحزين كان هناك لقاء تلفزيوني علي القناة الاولي المصرية، للدكتور مجدي يعقوب وهو يتكلم فيه عن الانجازات التاريخية التي قدمها للشعب المصري، قال الجراح العالمي الدكتور مجدي يعقوب، إنه سافر إلى جميع أنحاء العالم إلا أنه فضل الرجوع إلى محافظة أسوان وإقامة مركز القلب بها، لافتاً أنه ظل لمدة سنة كاملة أثناء دراسته في الابتدائية داخل المحافظة وهذا هو سر انجذابه إلى هذه المحافظة الفريدة.

خلال هذا اللقاء الاعلامي للإعلامية درية شرف الدين، خلال برنامج حوار خاص، المذاع على القناة الأولى، تكلم يعقوب عن سر إنجذابه إلى المحافظة السمراء، موضح إعجابه بالتنوع الذي تحظى به حيث قال ان اسوان أٌفضل محافظة للإقامة بها لأنها تجمع المواطنين كافة، حيث يتواجد في شمال المحافظة مواطنين ذات بشرة بيضاء، وفي الجنوب أهل النوبة، وعلى الرغم من الاختلاف يجمعهم الأصل الطيب والبحث عن السلام.

كما أوضح الدكتور مجدي يعقوب أنه قرر إقامة مركز القلب بأسوان بسبب الإهمال التي كانت تشهدها محافظات الصعيد، وخاصة الأطفال المصابين بأمراض القلب،لأنه قطع عهداً على نفسه أن يقيم هذا المركز لخدمة جميع المواطنين بدون التفرقة بينهم.

حقيقة وفاة الجراح العالمي مجدي يعقوب 

اما عن الخبر الوفاة فانه كاذب وان "مجدي يعقوب" يتمتع بصحة جيدة، وان ما تم تداولة من اخبار كاذبة لا تمس الواقع بشئ، وأكدت مصادر مقربة من الدكتور مجدي يعقوب، أن الجراح العالمي بصحة جيدة وكل ما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن وفاته خبر غير صحيح على الإطلاق، مشددة على جميع المواطنين بضرورة التدقيق في كل ما يتم نشره على هذه المواقع.

ويجب عليك عزيز الزائر ان تتأكد من تلك الاخبار قبل نشرها او مشاركتها، او حتي تعلق عليها، يجب عليك ان تحب اولاً لكي تتاكد ان الخبر صحيح، لان هذا من الممكن ان يعود عليك بالخطأ فى بعض الاحيان، خصوصاً ان الجميع الان اصبح يصدق كل ما يتم تداولة علي منصات التواصل وهذا ممكن ان يؤدي الي وفاتك من حيث اذا كنت تبحث عن وصفة طبية لكن لم تتاكد ان ذلك صحيح من الممكن ان يعرضك للخطر... ابحث بنفسك حتي تصل الي الحقيقة...

تعليقات